عرض المعهد الاتحادي للخبرة المهنية المزيد من المعلومات
"كريستينه شولّر", إختصاصية إتصالات مكتبية (إستبدلت منذ 1/8/2014: إختصاصية إدارة مكتبية)

إنني أعمل أيضا في ألمانيا، في مِهنتي المحببة مرة أخرى.

لقد تلقت "كريستينه شولّر" قرار الاعتراف المِهني الخاص بها، بعد شهر واحد فقط من تقديم طلبها. وهي الآن تعمل في ألمانيا في المهنة، التي تعلمتها وتدرّبت عليها في رومانيا.

نصيحتي
لا تستسلم! فرغم أن الأمر ليس سهلا، لكنه يستحق، فالفرحة بعد ذلك عظيمة للغاية – فيوم تلقيت الاعتراف كان عيدا بالنسبة لي!
ملصق المطلوبين
اسم
"كريستينه شولّر"
العُمر
31
المِهنة المرجعية
إختصاصية إتصالات مكتبية (إستبدلت منذ 1/8/2014: إختصاصية إدارة مكتبية)
بلد شهادة التخرّج
رومانيا
يعمل في وظيفة
إختصاصية مكتبية بمدينة "إنغولشتادت" Ingolstadt.

حكايتي

„"الاعتراف" يعني بالنسبة لي الأمن والأمان. فأنا أعمل في المهنة المُمتعة لي في ألمانيا أيضا.“

كان العيش في ألمانيا دائما حلما كبيرا للفتاة الرومانية البالغة من العمر 31 عاما. فالعديد من أقاربها هنا منذ سنوات. حتى أنها ذاتها التحقت بمدرسة ألمانية حتى الصف الثامن في مدينةSibiu (Hermannstadt) برومانيا، كما كانت عائلتها تتحدث الألمانية أيضا.

لكن القرار، الذي جاء بها فعلا إلى ألمانيا، تم إتخاذه بصورة عفوية للغاية. وتروي هذه الرومانية: "قررت زوجي وأنا، أن نحاول تجربة ذلك ببساطة وواقعية، ومن ثم عبأنا حقائبنا، وجئنا إلى ألمانيا - من دون أية أفكار ملموسة ". كانت "كريستينه شولّر" قد عملت كموظفة في مكتب في وطنها لمدة سبع سنوات. "لقد كان ذلك مصدر الكثير من المرح بالنسبة لي، ووددِت أن أعمل في وظيفتي المُحببة في ألمانيا أيضا". كانت طلبات العمل الأولى الى مختلف الشركات غير ناجحة في البداية. بعد ذلك، شجعتها التجارب الجيدة لأفضل صديقة لها، والمشورة من قِبل "مشاريع الإندماج من الباب إلى الباب" بمدينة "أوغسبورغ" Augsburg فتوجهت الى IHK FOSA (غُرفة الصناعة والتجارة –  مركز اعتماد المهارات الأجنبية) لتقديم طلب بدء إجراءات الاعتراف . وقد رافق "كريستينه شولّر" في مشوارها منذ البداية مُختصو المشورة من ذوي الخبرة العالية، وقدموا لها نصائح مُفيدة للغاية بخصوص ذلك. من أجل هذا الطلب، فقد وثقت في مُستنداتها كافة أنشطتها ومهاراتها وكفاءاتها وخبراتها، وأرسلتها الى IHK FOSA. واستطردت: "لقد قمت قبل تقديم الطلب بترجمة كافة أوراقي ومُستنداتي، كشهادات الدبلوم وسابقة الإعمال، وتوثيقها بالتصديق عليها. وكان هذا أمرا مُهما للغاية" هكذا أفادت "الإختصاصية المكتبية"، التي – الى جانب حصولها على مؤهل مُتقدم كمساعدة إدارية في موطنها Siebenbürgen برومانيا – أنهت أيضا دراسة جامعية في الشئون المالية والمصرفية.

بعد شهر واحد فقط من تقديم الأوراق والمُستندات، تلقت "كريستينه شولر" وثيقة الاعتراف. ومع المؤهل المرجعي "إختصاصية إتصالات مكتبية"، فقد تلقت بأسرع من المُتوقع ردودا إيجابية عديدة على طلبات العمل، التي أرسلتها. وقد وصفت "كريستينه شولر" موقفها عندئذ: "إنني غاية في السرور، لأنني وجدت مكان عمل جيد من خلال "وكالة التوظيف المؤقت". ثم أضافت: "لقد تمكنت من مواصلة العمل هنا في مهنتي الأصلية، وحتى أسرع مما اعتقدت".

ملحوظة: بموجب اللائحة الجديدة الصادرة في أغسطس 2014، تُعد وظيفة "مُساعدة في إدارة المكتب" مُدرجة في وظيفة "مُساعد في إدارة المكتب".

Foto: © Portal „Anerkennung in Deutschland“/BIBB

تم إجراء المحادثة مع السيدة "شولّر" في يونيو/حزيران 2014.

إجراءاتي في لمحات

  1. في رومانيا، تُنهي "كريستينه شولر" بنجاح دراستها الجامعية في مجال العلوم المالية والمصرفية. إنها تُواصل التعليم والتدريب لتُصبح "مساعدة إداريةوتعمل 7 سنوات كموظفة مكتب.
  2. في ألمانيا، تتقدم للحصول على عمل دون نجاح.  لكنها تطّلع على "إجراءات الاعتراف" لدى "مركز مشورة شبكة الإندماج من خلال التأهيل" (IQ) بمدينة  "آوجسبورغ" (Augsburg).
  3. قبل تقديم الطلب، تُقدم "كريستينه شولر" مستندات متعلقة بـ "مسارها المهني". كذلك تُتم ترجمة شهاداتها والتصديق عليها.
  4. إنها تُقدم "طلب اعتراف" بها كـ "اختصاصية أعمال للاتصالات المكتبية" إلى "IHK FOSA" (مركز الاختصاص الوطني لغرف التجارة والصناعة الألمانية لتحديد معادلة المؤهلات المهنية الأجنبية).
  5. بعد شهر واحد فقط، تتلقى "كريستينه شولر" قرار الاعتراف. وهي تعمل الآن مرة أخرى في مهنتها، التي تأهلت لها.