Portrait d’une personne au travail
طريقي إلى الاعتراف المِهني

تقارير الخبرة التجريبية


المُتخصصون المهرة الأجانب يروون مسارهم المِهني

من الممارسة العملية


صورة بورتريه لشخص ينظر الى آلة التصوير ببشاشة

فيصل حامدو

اختصاصي علاج طبيعي

بسبب الحرب المشتعلة في وطنه، غادر فيصل حامدو” سوريا في العام 2014، و بنى لنفسه حياة جديدة في ألمانيا. وهو يعمل الآن كـ اختصاصي علاج طبيعي في المستشفى الجامعي هامبورج – إبندورف (Universitätsklinikum Hamburg-Eppendorf)، بعقد عمل غير محدد المدة.

› إقرأ تقرير خبرتها التجريبية

صورة بورتريه لشخص يقف أمام أرفف كتب، وينظر ببشاشة تجاه آلة التصوير.

سلام عمر مصطفى الجيلاني

طبيب نفساني

لقد فر سلام عمر مصطفى الجيلاني من العراق إلى ألمانيا في العام 2014. ولقد ساعد تحديد شهادة تخرجه الجامعية البكالوريوس، في تحقيق حلمه بالعمل كـ اختصاصي نفساني.

› إقرأ تقرير خبرتها التجريبية

شخص يجلس الى طاولة، عاقدا ذراعيه، ومبتسما في مواجهة آلة التصوير

شينجيول ابازوفا

مُحاسبة ميزانيات

حضرت شِنجيول أبازوفا إلى ألمانيا في العام 2013 تحمل معها شهادة دبلوم كـ اختصاصية تنظيم إقتصادي، وخبرة مِهنية تمتد 15 عاما. فبعد دورتين في اللغة الألمانية، والحصول على اعتراف مِهني، أعقبهم تعليم وتدريب متقدمان من أجل الترقي، تعمل هي الآن كـ مُحاسبة ميزانيات معتمدة.

› إقرأ تقرير خبرتها التجريبية

صورة بورتريه لشخص جالس، ينظر إلى آلة التصوير. وفي الخلفية يمكن تمييز ورشة عمل.

باشكيم ماكسوتاج

فني ميكاترونيكا السيارات

إنتقل "باشكيم ماكسوتاج" في نوفمبر 2016 للحاق بزوجته بمدينة "كييل" (Kiel). وبعد نحو عام واحد، حصل فني ميكاترونيكا السيارات، الذي تلقى تعليمه وتدريبه المِهني في "كوسوفو" (Kosovo)، على الاعتراف الكامل.

› إقرأ تقرير خبرتها التجريبية

صورة بورتريه لشخص ينظر نحو آلة التصوير، ويجلس الى جانبه طفل

شيه - ين باير

اختصاصية تربوية

لقد قدِمت المواطنة تايوانية المولد شيه- ين باير الى ألمانيا في العام 2014. وبعد اجتيازها دورة مواءمة تأهيلية بأحدى مؤسسات الرعاية النهارية للأطفال، حصلت على الاعتراف الكامل كـ اختصاصية تربوية . وهى تعمل اليوم في إحدى رياض الأطفال بمدينة كيل (Kehl).

› إقرأ تقرير خبرتها التجريبية

صورة بورتريه لشخص يجلس الى طاولة داخل فصل دراسي، ويحمل بين يديه كتابا مفتوحا، ناظرا الى آلة التصوير.

أولغا غوتيور

مُعلمة

في بداية العام 2015، قدمت مُعلمة اللغتين الألمانية والإنجليزية أولغا غوتيور من أوكرانيا الى ألمانيا. وبعد مرور أشهر قليلة، تلقت في يدها قرار الاعتراف الإيجابي بمؤهلها، وهى تعمل في هذا الغُضون، بالتدريس في مدرسة يوهان كيبلر المشتركة (Johannes-Kepler-Gemeinschaftsschule) بمدينة مانهايم (Mannheim)

› إقرأ تقرير خبرتها التجريبية

صورة بورتريه لشخص يقف أمام أرفف في مكتب، ناظرا نحو آلة التصوير

أمير حسين وِلك

مهندس

في العام 2014، خرج " أمير حسين وِلك"، الإيراني المولد، هاربا من بلاده الى ألمانيا. وفي تشرين الثاني/نوفمبر 2015، حصل هذا المُهندس على الإعتراف بمؤهله الدراسي الجامعي.

› إقرأ تقرير خبرتها التجريبية

بورتريه لشخص يرتدي بالطو أبيض

ليديا سكورات

الاعتراف كراعية صِحية ومُمرضة

لقد قَدِمت الراعية الصِحية والمُمرضة ليديا سكورات الى ألمانيا في العام 2013. كانت في البداية دون عمل، إلا أنها عادت بفضل الاعتراف لتعمل في مِهنتها مرة أخرى، وبدوام كامل.

› إقرأ تقرير خبرتها التجريبية

سيدة بغطاء للرأس في مُختبر، تبتسم أمام آلة التصوير

وِصال الخليل

فنيّة أسنان

في سوريا، كانت وِصال الخليل تُدير مختبرها الخاص بالأسنان، ولديها ستة من العاملين. بعد فِرارها إلى ألمانيا، أتمت تحليل مؤهلات واجتازت مواءمة تأهيلية – وعادت تعمل اليوم في مِهنتها.

› إقرأ تقرير خبرتها التجريبية

رجل عاقد ذراعيه في ورشة طلاء للسيارات يبتسم  أمام آلة التصوير

عاظم سيكا

فني طلاء السيارات

كان عاظم سيكا قد قَدم الى ألمانيا في العام 1998. كان فنّي طلاء السيارات في باديء الأمر مُوظفا، إلا أنه إتجه بعد ذلك الى العمل الحُر المُستقل. وقد أتاح الاعتراف له الحصول على شهادة ولقب رئيس حِرفيين .

› إقرأ تقرير خبرتها التجريبية

شابة في مُقتبل العُمر، تعمل في مُختبر

مارغريتا ماريك

إختصاصية تقنية مِياه الصرف الصِحي

لقد نالت مارغريتا ماريك تعليمها وتدريبها كـ فنيّة حماية البيئة في بولندا. كانت تعيش في ألمانيا كأم عزباء تُربي أطفالها، ودون تعليم أو تدريب، أو وظيفة. أما اليوم، فعادت البالغة من العُمر 34 عاما، لتعمل في مِهنتها – بفضل قانون الاعتراف

› إقرأ تقرير خبرتها التجريبية

طباخ شاب داخل مطبخ، يبتسم أمام آلة التصوير

جيغار هاسّو

طباخ

لقد فر جيغار هاسّو 2013 من سوريا الى ألمانيا. وفي 2015 حصل هذا، الذي تعلم وتدرب على مِهنة طبّاخ ، على الاعتراف بشهادة تخرّجه المِهنية من خلال عملية تحليل المؤهلات .

› إقرأ تقرير خبرتها التجريبية

سيدة داخل ورشة خياطة تبتسم أمام آلة التصوير

غوديت ياوا أغّور- إدوره

خيّاطة بالمقاسات

تعيش غوديت ياوا أغّور- إدوره في ألمانيا منذ العام 2004. وقد كوّنت أسرة هنا. من أجل أن تستطيع العمل هنا كـ خيّاطة بالمقاسات ، فقد سَعت للحصول على اعتراف بشهادة تخرجها المِهنية الغانيّة.

› إقرأ تقرير خبرتها التجريبية

شاب في مُقتبل العُمر داخل ورشة لتقنية الأسنان، يبتسم أمام آلة التصوير.

علاء خيرالله

فنّي أسنان

لقد قدِم علاء خيرالله في تشرين الأول/أكتوبر 2014 لاجئا من سوريا الى ألمانيا. وفي كانون الثاني/يناير 2015، حصل بالفعل على الاعتراف بما أتمّه من تعليم وتدريب كفنّي أسنان بالأردن.

› إقرأ تقرير خبرتها التجريبية

تعمل أنّا بولي  كـ راعية صِحية ومُمرضة

أنّا بولي

راعية صِحية ومُمرضة

في العام 2013 خاطرت الراعية الصِحية والمُمرضة أنّا بولي، المُتأهلة في اليونان، ببدء مرحلة مِهنية جديدة في ألمانيا. في البداية، كان بإمكانها فقط العمل كمُساعدة رعاية، دون مؤهل مُعترف به – إلا أنه في هذه الأثناء، أصبحت شهادة تخرّجها المِهنية مُعترفا بها رسميا، ومن ثم فهى تعمل فيما يُناسب مؤهلها، كمُمرضة في مستشفى جامعي شهير.

› إقرأ تقرير خبرتها التجريبية

رجل عاقدا ذراعيه داخل ورشة، يبتسم أمام آلة التصوير

فارس شمّاس

نجّار

لقد قدم السوري فارس شمّاس في العام 2001، طلبا للجوء في ألمانيا. كان يعمل في البداية كمُساعد في العديد من الوظائف المؤقتة، إلا أنه أصبح بمقدوره منذ العام 2015 على العمل كنجّار، بفضل الاعتراف بمِهنته، التي تعلمها وتدرّب عليها سابقا.

› إقرأ تقرير خبرتها التجريبية

صورة إستر وامالا- بوليغ مُبتسمة أمام آلة التصوير

إستر وامالا- بوليغ

راعية صحية ومُمرضّة

لقد قدِمت إستر وامالا- بوليغ مع زوجها الى ألمانيا في العام 2011. بعد مرور عام ونصف، حصلت هذه المولودة في جينجا Jinja بأوغندا، والتي أتمت تعليمها وتدريبها كمُمرضة وقابلة، الإعتراف الكامل كراعية صحية ومُمرضّة.

› إقرأ تقرير خبرتها التجريبية

شاب في مُقتبل العمر يرتدي سُترة واقية ضد الأخطار في موقع إنشائي، وفي الخلفية إحدى مركبات الإنشاء والبناء.

فِرناندو اللوزيا دي كاسترو

مُهندس إنشائي

لقد قَدم فِرناندو اللوزيا دي كاسترو في تشرين الأول/أكتوبر 2014 الى ألمانيا، لأنه لم يجد وظيفة في أسبانيا، بعد إتمام دراسته علوم الهندسة الإنشائية. وبفضل الاعتراف بشهادة تخرّجه، فهو يعمل منذ تشرين الأول/أكتوبر 2015 كمُهندس إنشائي بمدينة باد دويبن Bad Düben

› إقرأ تقرير خبرتها التجريبية

بورتريه لشخص يرتدي بالطو أبيض، يقف أمام أجهزة طِبية

نِلسون سافايسو

طبيب (الترخيص بمزاولة المِهنة)

في العام 2013، كان نِلسون سافايسو، المولود في دولة الكاميرون، قد حصل على الترخيص بمُمارسة مهنته كطبيب. وهو يعمل اليوم بقسم أمراض النساء في مستشفى ببلدة لايزنِغ Leisnig في ولاية سكسونيا.

› إقرأ تقرير خبرتها التجريبية

رجل ضاحك أمام آلة التصوير

تايفون تُمبول

فَنّي ميكانيكا اجسام وهياكل السيارات

جاء تايفون تُمبول من تركيا إلى برلين في العام 2011، كي يعيش فيها مع زوجته. وقد تلقى الاعتراف الكامل بمؤهل تعليمه وتدريبه التُركيين، كفَنّي ميكانيكا أجسام وهياكل السيارات، بعد اجتياز مواءمة التأهيل، في إطار إجراءات الاعتراف.

› إقرأ تقرير خبرتها التجريبية

رجل يبتسم أمام آلة التصوير

كيفان دانِشفار

طبيب (الترخيص بمزاولة المِهنة)

بعد خمس سنوات في متاهات غابة البيروقراطية في ألمانيا، جاءت فرصة الإنقاذ للطبيب الإيراني كيفان دانِشفار”عام 2012 – في شكل قانون الاعتراف بالمؤهلات. فقد أتاح هذا القانون أخيرا الإمكانية القانونية لمواطني الدول الثالثة، للحصول على تصريح مزاولة العمل كطبيب.

› إقرأ تقرير خبرتها التجريبية

بورتريه فنّي ميكاترونيكا السيارات هارفي رولينغز

هارفي رولينغز

فنّي ميكاترونيكا السيارات

عندما قَدِم فنّي ميكاترونيكا السيارات الإنجليزي هارفي رولينغز في العام 2011 الى ألمانيا، عمل في البداية كعامل بديل في فترة الإجازات. وبعد الاعتراف بتعليمه وتدريبه السابقين، كفنّي ميكاترونيكا السيارات، وجد وظيفة مناسبة لما أحرزه من تأهيل

› إقرأ تقرير خبرتها التجريبية

صورة الإيطالي، ميكانيكي التجهيزات الصناعية، غاسبارِه  مارولّي

غاسبارِه مارولّي

ميكانيكي تجهيزات صناعية

يعيش الإيطالي غاسبارِه مارولّي (36 عاما) في ألمانيا منذ العام 2012. ونتيجة لأخذ سنوات خبرته المهنية الطويلة في الإعتبار، خلال سياق إجراءات الاعتراف، فقد تلقّى الإيطالي غاسبارِه مارولّي، الاعتراف الكامل كـ ميكانيكي تجهيزات صناعية دون خوض أية مسارات فرعية.

› إقرأ تقرير خبرتها التجريبية

رجل يرتدي خوذة يبتسم أمام آلة التصوير

دِمتري غلادشِنكو

فني تركيبات التجهيزات الكهربائية

جاء دِمتري غلادشِنكو إلى ألمانيا في العام 2011. وبعد إحباطه من العمل في وظيفة مؤقتة، قرر في أيار/مايو 2013 التقدم لخوض إجراءات الاعتراف. وهو يعمل اليوم في وظيفة أحلامه، كفنّي تركيبات التجهيزات الكهربائية.

› إقرأ تقرير خبرتها التجريبية

صورة ليلى عليم مُبتسمة أمام آلة التصوير

ليلى عليم

راعية صِحية ومُمرضة

كانت ليلى عليم قد حضرت الى المانيا في العام 1985، قادمة من أفغانستان. وهى تعمل الآن كراعية صِحية ومُمرضة معترف بها في مهام الرعاية الصِحية خارج المستشفيات.

› إقرأ تقرير خبرتها التجريبية

صورة رئيس الحِرفيين للتركيبات الصِحية ونُظم التدفئة جوزيب فوكوغي

جوزيب فوكوغي

رئيس حِرفيين للتركيبات الصِحية ونُظم التدفئة

عندما جاء جوسيب فوكوغي إلى ألمانيا في العام 2005، لم يكن قانون الاعتراف مُتوافرا حتى ذلك الحين، ومن ثم لم يكن باستطاعته الحصول على اعتراف بتعليمه وتدريبه المِهنيين الكرواتيين كـ فني ميكانيكا التركيبات الصِحية ونُظم التدفئة وتكييف الهواء، وعلى لقب رئيس حِرفيين الذي كان يحمله. لذا فقد عمل فترة طويلة تحت مستوى مؤهلاته

› إقرأ تقرير خبرتها التجريبية

صورة فوتوغرافية لـ إيمّا خوفر غارسيا، مُبتسمة أمام آلة التصوير

إيمّا خوفر غارسيا

تقييم الشهادة

لا تتوافر إجراءات اعتراف منتظمة لمهنة العلوم السياسية. لذا فإن إيمّا خوفر غارسيا (40 عاما) سعيدة للغاية بالتقييم الرسمي لشهادة دبلومها.

› إقرأ تقرير خبرتها التجريبية

صورة فوتوغرافية لكريستيان غيوردانو مُبتسما أمام آلة التصوير

كريستيان غيوردانو

فني مساحة

لقد عَلم الإيطالي كريستيان غيوردانو في مركز التوظيف بإمكانية الاعتراف بمؤهلاته المهنية. وهو يعمل اليوم كفني مساحة ورسام إنشائي في مكتب هندسي

› إقرأ تقرير خبرتها التجريبية

صورة فوتوغرافية لألبرتو غارسيا مُبتسما أمام آلة التصوير

ألبرتو غارسيا

راعي صِحي ومُمرّض

دون الاعتراف الرسمي، لم يتمكن ألبرتو غارسيا، الذي تخرّج كـ مُمرّض في إسبانيا، من العمل في مهنته. إلا أن غارسيا عمل بعد تسلّمه قرار الاعتراف كراعي صِحي ومُمرّض بولاية بادن- فُرتمبرغ، ويتقاضى راتبا مُناسبا لمؤهله.

› إقرأ تقرير خبرتها التجريبية

سيدة تبتسم أمام التصوير

يانينا كِتسلمان

طبية أسنان

لقد كانت يانينا كِتسلمان في الأرجنتين طبيبة ناجحة في مجال تقويم الأسنان. وقد ضمنت لها إجراءات الإعتراف، الحصول على ترخيص بمزاولة مِهنتها، ومن ثم أصبح بمقدورها أيضا مُمارسة مِهنتها في ألمانيا بشكل دائم.

› إقرأ تقرير خبرتها التجريبية

سيدة شابة تبتسم أمام آلة التصوير

غيوسي فرازيتا

راعية صحية ومُمرّضة أطفال

لأكثر من عام، عملت غيوسي فرازيتا كمساعدة تمريض، بما لا يرقى الى مستوى مؤهلها الفعلي. إلا أنه بعد الاعتراف بشهادة تخرّجها المِهنية الإيطالية صارت تتحمل المزيد من المسئولية كمُمرّضة.

› إقرأ تقرير خبرتها التجريبية

رجل يبتسم أمام آلة التصوير

لوكاس فِزولوفسكي

فني إلكترونيات

لقد تم في باديء الأمر الإعتراف، ولكن جزئيا فقط، بشهادة التخرّج البولندية لـ لوكاس فِزولوفسكي، كـ فني ميكانيكا الالآت الكهربائية. بعد خوض مواءمة تأهيلية، تلقى السيد/ فِزولوفسكي الاعتراف الكامل كـ فني إلكترونيات للآلات وتقنية إدارة الآلات.

› إقرأ تقرير خبرتها التجريبية

سيدة شابة تبتسم أمام آلة التصوير

كريستينه شولّر

إختصاصية إتصالات مكتبية

لقد تلقت كريستينه شولّر قرار الاعتراف المِهني الخاص بها، بعد شهر واحد فقط من تقديم طلبها. وهي الآن تعمل في ألمانيا في المهنة، التي تعلمتها وتدرّبت عليها في رومانيا.

› إقرأ تقرير خبرتها التجريبية